مراجعة لعبة Uncharted 4: A Thief’s End


بسوق العاب الفيديو هنالك الكثير من الالعاب المميزة التي نحبها ونعشقها وهنالك (تجربه) قبل مانحصل عليه تقدم معها منتج (فخم) يحمل معه الكثير من الإبداع والتفوق بعناصره المتعدده وبعد إنهائنا لمغامرة [Nathan Drake] بالجزء الرابع من سلسلة العاب المغامرات و الاكشن “Uncharted” من فريق التطوير نوتي دوق على جهاز سوني المنزلي البلايستيشن4 يمكننا الأن أن نضع هذه اللعبة ضمن خانة “التجارب” التاريخية بسوق العاب الفيديو، كيف لا وهي من قدمت لي واحدة من أجمل الألعاب التي قمت بتجربتها خلال السنوات الماضيه، إذا لنتحدث عن اللعبة بإسهاب ونقدم لكم المراجعة الكاملة لها.
من أين نبدأ الحديث؟ لتكن البداية مع القصة التي لن نسهب فيها كثيرا خوفا من حرق أي أحداث على اللاعبين، تدور قصة هذه اللعبة بعد سنوات من أحداث الجزء الثالث من السلسلة، Nathan Drake بطل المغامرة قد تقاعد من عمله بالبحث عن الكنور الضائعة وبات يعيش حياة هادئة مع زوجته Elena Fisher ولكن بيوم ما تنقلب حياته رأسا على عقب مع عودة أخيه Sam الذي ظن أنه قد مات منذ سنوات طويلة، المبدع جدا بهذه اللعبة بكونها ستعطيك الفرصة لخوض القصة كاملة بشكل رائع، ستلعب بشخصية Nathan بمختلف مراحله العمرية لتبني تلك المشاعر بعلاقته مع أخيه Sam لتصبح العلاقة أكثر وضوحا مع تقدمك بالأحداث.
Sam واقع في ورطة ويحتاج مساعدة Nathan ومن هنا ستبدأ مغامرة جديدة تبحث فيها عن الكنور، هذه المرة ليس من أجل الثروة ولكن من أجل المساعده، اللعبة تقدم معها قصة عميقة مع الكثير من المشاهد السينمائية برسوم اللعبة نفسها وإمكانية التفاعل ببعض الخيارات أيضا التي تلعب دورا بالأحداث.
لنترك القصة جانيا ونتحدث عن عنصر آخر مذهل بهذه اللعبة، بالتأكيد هنا سنفرد بعض السطور للحديث عن رسوم هذه اللعبة، منذ بداية جيل الأجهزة المنزلية الحالي و أنا انتظر تلك اللعبة التي بحق أشعر معها أننا أمام نقلة تقنية تعبر عن قدرات هذا الجيل، بعض الألعاب كانت قريبة من ذلك ولكن عندي مشاهدتي للعبة Uncharted 4: A Thief’s End أدركت تماما بأن الجيل الحالي “للتو” قد بدأ، تلك التفاصيل المذهلة بتصاميم الشخصيات و التصاميم الرائعة لعالم اللعبة وحتى المشاهد السينمائية التي كنت اسأل نفسي بكل مره هل حقا هذه الرسوم بمحرك اللعبة وليست CG؟ بحق هذه اللعبة مذهلة بصريا، لم أتوقع حقيقة مشاهدة تلك التفاصيل بوجوه الشخصيات وملامحهم بلعبة فيديو، ببعض المشاهد بدأت أركز بكل شيئ بتلك الرسوم وخصوصا “شعر” الشخصيات الذي لم يبهرني سابقا بلعبة ولكن عندما أصل لمرحلة الإنبهار حتى بشعر الشخصيات فأدرك حينها أنني أمام عمل تقني مذهل.
إن كانت الجرافيكس باللعبة مذهلة فالصوتيات لاتقل إبداعا، تمثيل صوتي رائع للشخصيات للأسف لا يمكنني قول ذلك عن التمثيل الصوتي العربي للشخصيات الذي لم أستطع أبدا إكمال اللعبة بإستخدامه) ومع موسيقى رائعة جدا حماسية باللحظات الحاسمة و القتالات ومؤثرة جدا بالمشاهد ذات المشاعر العميقة، Uncharted 4: A Thief’s End هي لعبة تصنف تقنيا بكونها أفضل مايمكن مشاهدته بلعبة فيديو حتى يومنا الحاضر. 
لنتحدث الان عن نظام اللعب، هل جربت العاب سلسلة انشارتد من قبل؟ حسنا هي لعبة مغامرات و اكشن تعتمد كثيرا على القفز مابين المنصات للوصول لأماكن جديدة والتسلق و كذلك إستخدام الحبال للوصول للاماكن البعيدة و هنالك الكثير من الالغاز للتقدم وأخيرا هنالك جزئية الاكشن التي تعتمد على نظام الإحتماء و التصويب، اللعبة هي خليط مابين الكثير من عناصر العاب الفيديو ولكن المهم بالموضوع بكون كل شيئ بهذا الخليط تم إنتاجه بشكل ممتاز، التسلق والمنصات رائعة جدا رغم وجود الكثير من “الموت الرخيص” أي السقوط وإعادة المناطق وفي بعض الاحيان لن يكون الخطأ منك وقد يكون لعدم إستجابة الشخصية أو لوضع الكاميرا وهو أكثر شيئ ستخسر حياتك معه بهذه اللعبة.
نظام التسلق يفتح المجال لتنوع المسارات داخل اللعبة، وأيضا إستخدام الحبل بهذه اللعبة أصبح أكثر تفاعلية حيث تستفد منه للوصول لتنفيذ قفزات طويلة تنتهي بلكمة خطافية بوجه عدوك بشكل سينمائي رائع جدا، بإمكانك مواجهة الأعداء كلعبة أكشن وإطلاق النار عليهم و الإحتماء خلف الجدارن والعوائق وبإمكانك البحث عن طرق للتسلل خلف الأعداء والقضاء عليهم بسهولة أكبر ودون الحاجة لمواجة المزيد منهم فمشاهدة عدو واحد لك أو لأحد رفقائك بالمغامرة كفيل بطلبه للمزيد من الجنود لمواجهتك ومع زيادة العدد تصعب المواجهة جدا وتجد طلقات النيران من كل حدب وصوب، بالحديث قليلا عن نظام التصويب و الإحتماء فهو مثالي جدا ومسلي جدا، الأعداء يقدمون تحدي جيد جدا بالمستوى المتوسط للعبة و معاونيك بالمغامرة أيضا يقدمون فائدة كبيرة.
الرائع جدا بهذه اللعبة هو التنوع الكبير الذي تقدمه، تارة انت تلعب لعبة أكشن بطلق الرصاص و الإحتماء، وتارة أخرى أنت تقود سفينة تواجه بها الأعداء ومرة اخرى تتجول بالسيارة في الغابات وكثيرا ماتجد نفسك تقفز بين المنصات و تتسلق الجبال و هنالك أيضا مهام الغوص تحت الأعماق وكل هذها.ه الأمور تعطي للعبة تنوعا مطلوبا جدا لتغيير الأجواء و الرائع هنا بأن كل جزئية من هذه اللعبة تمنيت لو أحصل على لعبة كاملة مبنية عليها وهذا الامر رائع جدا، هذه اللعبة بطور القصة فيها تقدم تجربة رائعة من الصعب نسيان

ليست هناك تعليقات :

اندرويد

[اندرويد][grids]