مراجعة لعبة كوانتم بريك | Quantum Break






نبذه عن اللعبة

تعتبر لعبة كوانتم بريك خليط بين مسلسل تلفزيوني ولعبة بنفس الوقت, ويظل أنها لعبة مغامرات أكشن تتمحور قصتها حول التلاعب بالوقت وقراراتك التي تتخذها داخل اللعبة والتي بالتالي ستنتقل نتيجتها إلى الحلقة المصورة كمسلسل واقعي تتفرج عليه وفيه ستلاحظ تأثير بعض قراراتك من اللعبة نفسها. قصة اللعبة بتأخذك حول تجربة علمية تتعلق بالتلاعب بالوقت وكان هدفها معرفة المستقبل ولكن الأمور ساءت تلك اللحظة ونتج عنها أحداث اللعبة مع بطلها (جاك) الذي يحاول هزيمة شركة “مونارش” أو Monarch.


الإيجابيات 

جرافيكس اللعبة عالي الجودة وخصوصا مع تصميم الشخصيات لدرجة إنك ستتعرف على ممثلين حقيقين - بتقول هذا شايف وجهه قبل - حتى بدون ما تعرف اسمه بالواقع. لدرجة إن استديو التطوير دقق بأسنان الممثلين بالحقيقة ووضع شكلها باللعبة.
التمثيل الصوتي للشخصيات وتعابير الوجهة ممتازة حتى إنك بتلاحظ مشاعر الشخصيات من وجوههم وتفاعلهم مع أحداث القصة واذا كنت من النوع الي يهمك هذا الشيء, فهي من أفضل الألعاب التي أتقنت هذا الجانب.
فكرة إنك قادر على التلاعب بالوقت بثلاث قدرات أساسية (إيقاف الوقت, الدرع, الانتقال لموقع آخر) كانت ممتعة خصوصا مع تقدمك باللعبة وظهور أعداء أقوى بعضهم قادر على تعطيل قدراتك وهذا يعطيك فرصة للإبداع والاستراتيجية وتحدي أيضاً.



السلبيات 

نظام الاحتماء او (الكَفَر) باللعبة سيء ويضعك في مواقف محرجة كثيراً لأنه يعمل بشكل تلقائي بمجرد اقترابك من أي جدار أو طاولة وهذا الشيء يبطئ حركتك أو هروبك وبالنهاية تجد نفسك ميت بسبب شيء غبي! 
طريقة تقديم الحلقة التلفزيونية كان مفترض تتم بالاعتماد على قراراتك داخل اللعبة, ولكن فعليا ستواجه مشكلة بسبب أن الأحداث فعلياً غير مترابطة بشكل قوي لدرجة إنها تضيعك وتتسائل احياناً أنه كان مفترض يصير كذا وكذا وليس هذا الشيء!
بعد كل فصل من فصول اللعبة, يأتيك تقديم حلقة من مسلسل تلفزيوني حقيقي مدته حوالي 20 دقيقة لكل حلقه. صحيح إنها إضافة جديدة, لكنها فعليا لم تقدم متعة أبدا واعتبرها تطبيق غير موفق وطريقة تقديمها ممل. "تقول مسلسل بميزانية قليلة"
صحيح أنها لعبة (شوتر, أكشن ), لكن فعليا آلية وطريقة إطلاق النار بالمواجهات ضد الأعداء كانت شبه بدائية ولا ترتقي أبدا لمستوى اللعبة بشكل عام أو حتى مستوى ألعاب الشوتر هذه الأيام. لدرجة إنك مقيد أنه لازم تقف على قدميك لتطلق وهذا الشيء يلغي أهمية الكفر تماما وتكون معرض للإصابة.
القرارات المصيرية التي تتخذها خلال تقدمك بالقصة تظهر لك وكأنها قرارات مصيرية تنهي ظهور شخصية تماما وتغير الأحداث تماما ولكن فعليا بتلاحظ إنك محبط من ردة الفعل الي كنت متوقع تشوفها بعد قرارك هذا. بالنهاية ما يتغير شيء بالقصة ولا تستاهل إنك تعيد اللعب مرة اخرى لتتخذ القرار الآخر.

ليست هناك تعليقات :

اندرويد

[اندرويد][grids]